top of page
Search
  • _

My Journey in Education



My name is Fay Charafeddine, I am Lebanese-Canadian. My journey in education started 7 years ago. I taught science and biology. My journey as an instructional coach started this year. Using my passion for technology integration and creative teaching I have continuously worked on transforming my lessons into engaging, meaningful learning experiences. I want my students to not only attend class, but to want to be there. I aim to empower my learners by providing them with voice and choice, relatable content and an overall hands-on, student-centered learning environment.

 

I am a big believer in the power of data collection for fostering inclusion. It is important for me to understand my students individually in order to be able to attend to their diverse learning needs. This data is then used to try to truly engage students by using a variety of teaching methods that encourage the use of multiple ways of knowing and cognition.

Students also become more engaged in a topic when it is relevant to their own lives. Using a constructivist approach, I encourage students to take information that they learn in the classroom and create new discoveries that relate back to their own personal experiences. In this way, learning becomes personal. The students feel that they are an integral part of the learning process.

I also encourage my students to adopt a “growth mindset”, believing that ability is something that can be cultivated via effort, and welcoming failure as a natural part of this growth. This viewpoint is consistent with research by Dr. Angela Duckworth, who asserts that “grit”, which is built through failure, is one of the top personality traits that predicts success.

Finally, I would like my biology students to have opportunities to practice and improve the following skills:

Collaboration

Time-management/organization

Critical thinking

Reflection

Growth Mindset

اسمي في شرف الدين، لبنانية كندية. بدأت رحلتي في التعليم قبل 7 سنوات. مارست عملي كمعلمة لمادتي العلوم والأحياء وأعمل حالياً كمدربة تعليمية. ساعدني شغفي بدمج التكنولوجيا في العملية التعليمية والتعليم بطرق إبداعية للعمل باستمرار على تحويل دروسي إلى تجارب تعليمية جذابة وذات فائدة أكبر. لا أود أن يحضر طلابي الفصل فحسب بل أن تكون لديهم الرغبة في ذلك. أهدف إلى تمكين المتعلمين من خلال إتاحة الفرصة لهم بالتعبير عن آرائهم ومنحهم حرية الاختيار وتزويدهم بمحتوى مترابط وبيئة تعليمية عملية تتمحور حول الطالب

أنا من أشد المؤمنين بقوة جمع البيانات لتعزيز دمج جميع الطلاب في العملية التعليمية. من المهم بالنسبة لي أن أفهم طلابي بشكل فردي حتى أتمكن من تلبية احتياجاتهم التعليمية المختلفة وبالتالي استخدام هذه البيانات لإشراك الطلاب جميعاً بتطبيق أساليب تدريس متنوعة تشجع على استخدام طرق متعددة للمعرفة والإدراك

يصبح الطلاب أكثر انخراطًا في موضوع ما عندما يكون ذا صلة بحياتهم الخاصة. باستخدام نهج بنائي أشجع الطلاب على تطبيق المعلومات التي تعلموها في الفصل الدراسي لإنشاء اكتشافات جديدة تتعلق بتجاربهم الشخصية. بهذه الطريقة يصبح التعلم شخصيًا ويشعر الطلاب أنهم جزء لا يتجزأ من عملية التعلم

أشجع طلابي على تبني "عقلية النمو" مع قناعة أن القدرة هي شيء يمكن تنميته من خلال الجهد وتقبل الفشل كجزء طبيعي من هذا النمو. تتوافق وجهة النظر هذه مع البحث الذي أجرته الدكتورة أنجيلا دكوورث، التي تؤكد أن "العزيمة" التي تُبنى من خلال الفشل هي واحدة من أهم سمات الشخصية التي تتنبأ بالنجاح

بشكل عام، أود أن يحصل طلاب علم الأحياء لدي على فرص لممارسة وتحسين المهارات التالية

التعاون-

إدارة/تنظيم الوقت-

التفكير النقدي-

الممارسة التأملية-

عقلية النمو-

 





































0 views0 comments

Recent Posts

See All
bottom of page